عملية رفع و شد الثديين

مقدمة

عملية رفع و شد الثديين هي عمليه جراحيه الغرض منها اعادة الشكل الطبيعي للثدين و اعادة مظهرهم الجمالي وعن طريق هذه العمليه يمكن تقليل حجم الهاله بحيث يظهر الثدي مرفوعا و متاماسكا,مع التقدم في العمر فإن معظم النساء يصبن بترهلات الثديين وفقد الشكل الجمالي وهناك ايضا بعض العوامل الاخرى المؤثرة مثل التغير في الوزن و الحمل و الرضاعه وهذه التغيرات تبدأ تدريجيا و تكون عادة ما بين سن العشرين الى الاربعين عاما, حجم غدة الثدي قد لا يتأثر و لكنها قد تفقد خاصيتها و من خلال عملية رفع و شد الثديين يمكنها ان تعيد خاصية الغده و وضعها في مكانها. أما إذا كان حجم الثدي صغيرا أيضا فإنه بالإمكان تكبير الثدي في نفس الوقت مع الرفع وذلك بزرع مادة السليكون أو خلافه.

من هم المرضى المؤهلين لإجراء هذه العمليه

هذه العمليه تخص بالذكر النساء ذوات الثديين المتراهلين و المتدلين اللواتي لديهن شعور بالاحراج و عدم الرضا مما ينعكس عليهن باثآر نفسيه و اجتماعيه سلبيه و نخص بلذكر ان هذه العملية يمكنها رفع و شد الثديين مهما كان حجمهما, و لكن مع تقدم السن التدريجي و بسبب تاثير الجاذبيه الارضيه بامكانهما اعادت تراهل الثدي (لا توجد عمليه جراحيه بامكانها مقاومة الجاذبيه الارضيه).

لذالك نحن نعتبر الاستشاره الطبيه قبل العمليه اهم من العمليه بحد ذاتها لأن كل مريضه لديها وجهة نظر مختلفه من حيث كيفية حجم الثديين وموضع الحلمه و الهاله بعد العمليه و الندبات الناتجه عن ذلك .

مخاطر العملية

لاتوجد عمليه جراحية مهما كان نوع العملية دون مخاطر. وينبغي مناقشة المخاطر بالتفصيل مع الطبيب الجراح وطبيب التخدير.

من غير المخاطر التي قد تحدث من خلال التخدير العام و التي يتم مناقشته قبل العملية مع طبيب التخدير و العناية الفائقة يمكن أن يحدث كدمات أو انتفاخ مكان الجراحة أو نزف دموي تحت الجلد والتهاب الجرح مما يؤدي إلى ظهور ندبات قبيحة المظهر و من غير هذه المخاطر يمكن للندبات الدائمة أن تظهر و لكن بخبرتنا الكبيرة يمكننا التغلب على كل هذه المخاطر السابقة. و لكن من الصعب تضميد الجروح والندوب لدى المدخنين.

عملية شد و رفع الثدين ليست من العمليات البسيطة و لكنها الحل الأمثل. لذلك يجب اختيار جراح تجميل من ذوي الخبرة العالية، وخبرتنا في هذا المجال تمتد لأكثر من 20 عاما.